مهام ومجالات مهندس المياه والبيئة


روابط قد تهمك 


نبذة عن قسم هندسة المياه والبيئة.

رؤية ورسالة وأهداف القســــــــــم.

أهمية قسم هندسة المياه والبيئة.

مهام ومجالات مهندس المياه والبيئة.


مهام ومجالات مهندس المياه والبيئة


    إن مهندس المياه والبيئة ربما تكون له صلة بالعمل مع مجموعات ادارة البناء و الصحة العامة ضمن المدن كما يلعب دورا بوضع السياسات البيئية. كما أن الهندسة البيئية تعمل على تأمين بيانات شاملة و إحصاءات و تقارير عن مختلف التطبيقات الصناعية. و غالبا” ما تتحدد مهام وواجبات المهندس البيئي بالأمور التالية:

  • إدارة مياه العواصف المطرية في المدن لحماية البيئة المائية و تأمين مصرف للمياه الفائضة مع التحكم بالفيضانات.
  • التصميم الجمالي للأراضي الرطبة كجزء متكامل مع البيئة أكثر منه لغاية كونها منشأة لمعالجة و تحسن المياه الملوثة.
  • تصميم محطات و منشآت معالجة المياه الملوثة مع إعادة استخدام المياه الملوثة المعالجة في شحن المياه الجوفية و في الاستخدامات الزراعية وغير ذلك من الاستخدامات الشائعة.
  • اختيار المكان المناسب لسدود و بحيرات تجميع المياه المطرية و غيرها من أجل حماية الأنظمة البيئية المائية.
  • إدارة و معالجة المياه السطحية و المياه الملوثة الناجمة عن النشاطات البشرية المختلفة.
  • منع تلوث التربة و الهواء و الحفاظ على نوعيتها الجيدة.
  • المساعدة في الحفاظ على الحياة البرية و الأنظمة البيئية إجمالا”.
  • القيام بالأبحاث البيئية العلمية من أجل تحديد الملوثات و تصنيفها و اختراع وسائل معالجتها و التخلص الآمن منها.
  • المساهمة الفعالة في تنظيم التشريعات البيئية لمنع التلوث و منع أسباب التدهور البيئي العالمي مثل ثقب الأوزون و الانحباس الحراري.
    • تقدير و تخمين الشروط البيئية للمشاريع.
    • تطبيق العلوم و المبادئ الهندسية لتقدير و تقييم منطقة ما.
    • تحديد المقدرة الزراعية.
    • تحديد التأثيرات الاجتماعية و البيئية لمشاريع النقل.
    • تطوير الإجراءات المخففة لأي ضرر محتمل ضمن المشاريع حفاظا” على السلامة.
    • تأمين مصادر المياه المناسبة للاستعمالات الزراعية.
    • تحديد مواقع وجود مصادر مياه الشرب.
    • تصميم و تصنيع وسائل الاحتراق الصديقة للبيئة.
    • جمع البيانات و المساعدة بالحلول الصناعية و تطوير عملية الإنتاج الغير مؤذية للبيئة.
    • تطوير وسائل قياس التلوث الهوائي و إيجاد الحلول العملية للتحكم بالتلوث الهوائي
    • تحسين وسائل التحكم بالضجيج المزعج.
    • العمل مع مجموعات الصحة البيئية لوضع الاشتراطات البيئية.